هكذا حققت الرياض وواشنطن منفعةً كبيرة من الصفقات العسكرية

0

 


 

سلطت شبكة “ABC NEWS” الأمريكية، الضوء على توقيع الرئيس ترامب، أمس السبت، مجموعة من الصفقات العسكرية والاقتصادية مع مسؤولي المملكة العربية السعودية، ضمن زيارته التاريخية للرياض، وقالت إن كلا الجانبين سيحقق استفادة خاصة من وراء تلك الصفقات، ولاسيما ما يتعلق منها بالشق العسكري.

 

وأكدت الشبكة الأمريكية، أن الاتفاق العسكري الذي يمثل إمكانات تقنية متطورة على مستوى التسليح، من شأنه أن يضمن للمملكة زيادة القدرات العسكرية بشكل واضح، لا سيما وأنها تتضمن دبابات وسفناً قتالية ومنظومة دفاع جوي، هي الأكثر تطوراً في العالم “ثاد” وأشارت الشبكة الأمريكية، إلى أن الرئيس الأمريكي استطاع تحقيق منفعة واضحة على المستوى الاقتصادي من وراء الاتفاق على الصفقات العسكرية، وهو ما اتضح من خلال عزمه الاستفادة من الحراك الواضح على مستوى التصنيع العسكري في الولايات المتحدة لتوظيف الآلاف من العمالة الأمريكية، مضيفة أن ترامب استطاع أيضاً الوفاء بالتزامه بإبقاء المملكة مطمئنة تجاه قدراتها العسكرية بشكل واضح.

 

وتكمن الاستفادة القصوى من الصفقة العسكرية لترامب، في توفير فرص عمل تساعده على تنفيذ أهم بنود برنامجه الانتخابي، وهو الأمر الذي من شأنه تخفيف بعض المشكلات التي تواجه الرئيس الأمريكي في بلاده بالوقت الحالي.وربطت “ABC NEWS” بين رغبة الصفقات العسكرية التي من المتوقع الحصول عليها خلال الفترة المقبلة، ورفع قدرات القوات السعودية المناهضة للحوثيين في اليمن، بالنسق الذي يسمح للمملكة العربية السعودية باستئصال العناصر التي تتلقى دعماً عسكرياً واستراتيجياً من إيران بشكل تام في اليمن.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.