في الطائف .. جمعية خيرية تمنح شهادات تدريبية مغالِطة للواقع !

0

 


 

اشتكت سيدات الأسر المنتجة في محافظة الطائف من إهمال وتجاهل جمعية العون الخيرية، بعد منحهن شهادات تدريبية غير منصفة أو حقيقية وتهميشهن في الفترة التدريبية التي أقمنها داخل الجمعية، وعدم تهيئة المكان المناسب وتدريبهن داخل بدروم أرضي وضياع الوعود التي حلمن بها من المسؤولين.

وقال سيدات الأُسَر المنتجة إن جمعية العون دعمت من قبل جهات خيرية وكان الدعم المالي مبني على إقامة دورات تدريبية سواء في جانب الطبخ أو الخياطة أو التجميل، واشتراط الدعم على توفير المكان المناسب للأسر المنتجة، وهذا ما لم يتم تحقيقه من جانب الجمعية، التي وفرت بدروماً أرضياً للمتدربات وقاعات عديمة التهوية وغير صحية تعج برائحة كريهة ناتجة عن تجمع مياه الأمطار في أساس البدروم.

وأوضحن أن مسؤولي الجمعية بعد انتهاء الدورة التدريبية تحت مسمى إعفاف المدعومة من جهات خيرية، ورغم المعاناة التي واجهناها تجاهلونا لفترة عام متكامل دون إصدار الشهادات، وكانت المصيبة الأعظم أن تصنيف الشهادات أتى بأن أسر الطبخ اللاتي تدربن لمدة 3 أشهر تم توفير شهادة لهن غير معتمدة لمدة أسبوع فقط، وأسر الخياطة اللاتي تدربن لمدة 3 أشهر تم توفير شهادات لهن أن تدريبهن لم يكن سوى شهر فقط، ومتدربات التجميل تم تدريبهن لمدة 4 أشهر ولم يصدر لهن شهادات تدريبية حقيقية وفعلية إلا لمدة شهر، متسائلين لماذا تجاوزت الجمعية في هذا الأمر وأصدرت شهادات تدريبية خالية تماماً من المصداقية رغم معاناتنا المتواصلة في الحضور؟! ولكنّ الجمعية تجاهلتنا وأصدرت شهادات تنقص عن فتراتنا الحقيقة بأشهر معدودة.

وأشرن إلى أن الوعود التي كانت أملاً لحياتنا لم تحقق نهائياً من مسؤولي الجمعية بعد أن أكدوا، أن هناك دعماً مادياً لكل متدربة، بالإضافة إلى توفير موقع تسويقي عبر الإنترنت وعرض منتجاتهن وشهادات معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب والتطوير المهني وهي لم تحصل، فضلاً عن الأيام التي تدربنا بها ولم تعط شهاداتنا بالحق والإنصاف بالرغم أن المتدربات في جانب الخياطة أو التجميل لم يجدن أي معدات أو أدوات خياطة جاهزة وإنما متهالكة تماماً.

مطالبات الجهات الرقابية والمسؤولة في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بإنصافهن وإصدار شهادات حقيقية معتمدة لا تغالط أرض الواقع، وتحقيق الوعود التي تواجدن من أجلها دون إهمال أو تجاهل ومراقبة الجمعية التي تفتقد للعديد من الاشتراطات الهامة.

وصرح المدير التنفيذي لجمعية العون والقائم على برنامج إعفاف محمد أحمد الغامدي لـ ” المواطن ” أنه لم يتقدم أحد من سيدات الأسر المنتجة للجمعية بأي إفادة، وطلب حضور المراسل إلى فرع الجمعية دون الاعتماد على إجابات الفاكس التي ستكون على حد وصفه ” بأي شيء ” والاستطلاع حول الأمر يكون بالمقابلة الشخصية كأفضل حل لتجاوز الأمور الصحفية والإعلامية.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.